نحتفل في الاسبوع الاول من شهر كانون الثاني باليوم العالمي للأشخاص ذوي الاعاقة الذين عملنا معهم في العراق والذين لم يسمحوا لأعاقتهم بأن تحد من قدراتهم ومستقبلهم.تابعوا صفحتنا على الفيسبوك لتتعرفوا معنا على  قصصهم على مدار الاسبوع، او شاهدوا مقتطفات من قصصنا في هذه الصفحة.

تمثل كرة القدم حلم الطفولة ل أحمد بالرغم من إعاقته، شاهدوا معنا احمد وهو يتحدى الاعاقة.
بميدالية ذهبية في رياضة الجودو ، وشهادة جامعية في علم النفس يتحدى طه اعاقته و يضرب لنا مثالاً في التحدي والاصرار. شاهدوا معنا طه في هذا الفيديو وهو يتحدث عن رحلته مع الاعاقة.
في 2019 وكجزء من مبادرة المجلس الثقافي البريطاني ( انا اقدر) حضر 28 معلم ورش عمل في بيروت لتعلم تقنيات جديدة لتحسين واقع الدروس الرياضية في التعليم الدامج للمدارس الابتدائية في العراق.لنشاهد معا التقنيات التي تم عرضها خلال الدورة التدريبية.
سجى، فتاة تبلغ من العمر14عامًا تستخدم كرسي متحرك، ولم تستطع الذهاب إلى المدرسة لأن مدرستها لاتمتلك البنية التحتية اللازمة لاستيعاب اطفال ذوي اعاقة. وبدعم من برنامج بناء القدرات للتعليم الابتدائي والثانوي، تم تجهيز المدرسة. لتصبح  سجى أول معاق يلتحق بمدرسة  لغيرالمعاقين في العراق.