Little school girl holding a sign, pupils in the bakground

عن البرنامج

يشار إلى البرنامج أيضًا باسم "برنامج مدارس الاتحاد الأوروبي" تبلغ ميزانية البرنامج 14.7 مليون يورو ، بتمويل مشترك من الاتحاد الأوروبي) ، ويتم تنفيذ برنامج "بناء القدرات في التعليم الابتدائي والثانوي" من قبل المجلس الثقافي البريطاني وبدعم من وزارة التربية والتعليم في العراق .

يهدف البرنامج إلى تحسين نوعية نظام التعليم في العراق وتسهيل الوصول إليه. إنه يعزز القدرة المؤسسية لإدارة التعليم على المستوى المركزي والمحلي. يبني المشروع على العمل السابق الذي تم مع الاتحاد الأوروبي مابين 2011-2014 والمسمى ب "تحسين جودة التعليم في العراق".

يتماشى البرنامج مع برنامج التنمية الوطنية العراقي (2013-2017) واستراتيجية التعليم الوطنية (2012) ويركز أيضًا على أهداف التنمية المستدامة لحقوق الإنسان في الإدماج والإعاقة والتعليم. يعمل البرنامج الشامل في جميع مدارس العراق البالغ عددها 23000 مدرسة.

يركز البرنامج على:

  • زيادة معدلات الالتحاق والانتهاء
  • تطوير المناهج الوطنية لحقوق الإنسان وبناء القدرات في مجال تعليم السلام
  • وضع معايير وطنية للإرشاد النفسي في المدارس وإنشاء شبكة وطنية من المرشدين المدرسيين المدربين
  • زيادة معدلات وصول التعليم للأطفال ذوي الإعاقة
  • مراجعة المدارس وفق المعايير المتفق عليها لتعزيز ورفع جودة التعليم.

"لقد أعطتني دورة تدريب المدرس الرائد قوة شخصية ومكنتني من تحسين أدائي وأداء المدرسة بطرق عديدة. لم أكن أعرف كيف أتعامل مع العديد من المواقف مثل الإرشاد المدرسي والأطفال المعاقين أو كيفية بناء علاقات مع المجتمع المحلي. ومنذ حضور التدريب ، التحق بمدرستنا  12 طالبًا من ذوي الإعاقة ويتلقى جميع الأطفال فحص الصحة العقلية. ويدعم مجتمعنا المحلي المدرسة ويدخل في مشاريع تشمل الديكور والتجديد ". - السيدة نهلة حسين علي ، مديرة مدرسة سمية

 

 

"لعب برنامج بناء القدرات دورًا حاسمًا في تغيير دور المدرسة لرفع أداء المعلمين من خلال تفاعلهم مع التلاميذ لتشجيع التنمية الذاتية" - السيد حسين هندي ، نائب المدير العام للإشراف التربوي

كيف يعمل البرنامج