يعقد المجلس الثقافي البريطاني في العراق امتحانات "IELTS" في 3 مواقع في اربيل، بغداد والسليمانية في العراق. ,ولكن نظرا للأجراءات الاحترازية نتيجة جائحة كورونا تقرر أعادة فتح مركزين في الوقت الحالي، وستكون الاولوية للطلبة المسجلين للأختبار في وقت سابق وتم تأجيل خضوعهم للأمتحان نظرا لظروف الجائحة. 

تعرف على الامتحان الأفضل لك، يتم تقديم جميع الامتحانات في أحد مراكز الاختبار الرسمية التابعة لنا.

رسوم امتحان "IELTS"

الامتحان الرسوم للحجز
امتحان IELTS بالنموذجين الأكاديمي والتدريب العام (الإمتحان الورقي) 300 USD   احجز الآن
امتحان IELTS للتأشيرات والهجرة (بالنموذجين الأكاديمي والتدريب العام) 300 USD احجز الآن
امتحان مهارات الحياة "IELTS Life Skills" المستوى A1 و B1 197 USD احجز الآن

نقوم حاليا بتحديث نظام التسجيل لأمتحانات IELTS في العراق افتتاح مراكز اختبار IELTS في بغداد وأربيل

لقد اتخذنا، طبقاً لإرشادات السلطة الصحية المحلية وتوجيهات الحكومة، خطوات لإعادة فتح  مراكز الاختبار الخاصة بنا في بغداد وفي إقليم كوردستان / أربيل

وللقيام بهذا بأمان ولمنع انتشار فيروس كوفيد-19، فقد وضعنا إجراءات احترازية صحية لحماية كلا الموظفين والمتقدمين للاختبارات. 

تشمل هذه الإجراءات ما يلي:

  • استمارة الإقرار الذاتي: يجب على المتقدمين للامتحان كافة التوقيع على استمارة إقرار ذاتي على مدخل منطقة الاختبارات في يوم الامتحان للإقرار بأنهم مؤهلون لحضور جلسة الامتحان
  • لا يُجري المتقدمون للامتحان اختبارهم إذا: كانوا تحت الحجر الصحي، أو الحجر الذاتي، أو يخضعون لأمر بالحجر المنزلي أو المراقبة الطبية، وذلك كما حددت الحكومة العراقيةأو إذا كانوا يعانون من ارتفاع في درجات الحرارة أو من سعال متواصل أو صعوبة التنفس أو أعراض أخرى شبيهة بالإنفلونزا
  • يُنصح باصطحاب من هم أقل من 18 عاماً من قبل شخص بالغ
  • سيتم فحص درجات الحرارة في كافة مواقع إجراء الامتحان
  • يجب التقيد بإجراءات التباعد الاجتماعي – مع الحفاظ دائماً على مسافة مترين بين طاقم العمل والمتقدمين للامتحان.
  • سيتعيّن على كافة المتقدمين للامتحان استخدام كمامات للوجه وقفازات
  • سيتم العمل ببروتوكولات جديدة للنظافة فيما يتعلق بالمرافق الصحية والحمامات في كل مركز اختبارات

 تأتي صحة وسلامة المتقدمين للامتحان وموظفينا في مقدمة أولوياتنا. ونظراً للطبيعة غير المسبوقة لهذا الوباء، فسوف يستمر المجلس الثقافي البريطاني في اتباع كافة التوجيهات الصادرة عن الحكومة العراقية. كما ستبقى إجراءاتنا الاحترازية قيد المراجعة وسنظل يقظين ومتابعين لتطورات الوضع.